VISIT & SEE DETAILS - BUY IF YOU DESIRE

Sunday, December 1, 2013

Full SITE: تعريفات اقسام الكلام الإعراب والبناء مواضع الإعراب الأفعال الأسماء المرفوعة الأسماء المبنية الأسماء المنصوبة الأسماء المجرورة


تعريفات ومصطلحات
 الكلام : ما جمع القيود الأربعة وهي كونه 
 لفظا               مركبا                مفيدا               بالوضع
  
 اللفظ: هو الصوت المشتمل على بعض الحروف الهجائية ، فصوت الطبل مثلاً لا يعتبر لفظاً
*******
 المركب: (هو ما تركب من كلمتين فأكثر تركيباً إسنادياً ( كزيد قائم 
*******
 المفيد: هو ما أفاد فائدة يحسن السكوت من المتكلم والسامع عليها 
*******
 الوضع: أي بالوضع العربي فكلام العجم كالترك والبربر لا يعتبر كلاما عند النحاة 

 أقسام الكلام

  
أقسام الكلام ثلاثة : أي أجزاء الكلام التي يتألف منها ثلاثة
 اسم          فعل           حرف  

555

 الاسم : هو كلمة دلت على معنى في نفسها ولم تقترن بزمن وضعاً ، كزيد وأنا وهذا .
علامات الاسم :  دخول الألف واللام عليه - التنوين - صحة الإسناد
   الفعل : هو كلمة دلت على معنى في نفسها وأقترنت بزمن وضعاً ، فإن دلت على زمن ماض فهي الفعل الماضي كحَفَظَ ، وإن دلت على زمن يحتمل الحال أو الإستقبال فهي الفعل المضارع كيَحْفَظُ ، وإن دلت على طلب شيء في المستقبل في الفعل الأمر كـ( احْفَظْ ) .
علامات الفعل :  قبول تاء التأنيث الساكنة - قبول دخول السين وسوف - قبول ياء المؤنثة المخاطبة
 الحرف: هو كلمة لا يظهر معناها إلا إذا ركّبت مع غيرها مثل : هل - في - لِمَ . 
 الإعراب والبناء


 الإعراب : هو تغيير أواخر الكلم لإختلاف العوامل الداخلة عليها لفظاً أو تقديراً
نحو :                                           أشرقت الشمس *
 شاهد الناس الشمس مشرقة بعد يوم مطير              
      ابتهج الناس بشروق الشمس 
      في الأمثلة الثلاثة السابقة ، نجد أن كلمة " الشمس " قد تغيرت علامة إعرابها ، لتغيير موقع الكلمة ، وما رافق ذلك من العوامل الداخلة عليها 
فقد جاءت  في المثال الأول فاعلا مرفوعا بالضمة الظاهرة .
وجاءت في المثال الثاني مفعولا به منصوبا بالفتحة الظاهرة .
وفي المثال الثالث مضافا إليه مجرورا بالكسرة الظاهرة . وهذا ما يعرف بالإعراب .

247  ومنه                            قوله تعالى : { ثم يأتي من بعد ذلك سبع شداد }2 .
وقوله تعالى : { إني أرى سبع بقرات سمان }3                                             
وقوله تعالى : {أفتنا في سبع بقرات سمان }4                                            

 البناء : هو لزوم آخر الكلمة حالة واحدة من حركة أو سكون .
فالأصل في الأسماء الإعراب
والأصل في الأفعال البناء .
وأما الحروف فكلها مبنية .
 مواضع الإعراب



مواضع الإعراب عشرة ، 
وهي على قسمين
(قسم يعرب بالحركات) و (قسم يعرب بالحروف)

الذي يعرب بالحروف اربعة انواع:
المثنى : هو مادل على اثنين وأغنى عن المتعاطفين بزيادة ألف ونون في حالة الرفع ، وياء ونون في حالة النصب والجر .
جمع المذكر السالم :  هو مادل على أكثر من إثنين وأغنى عن المتعاطفين ، بزيادة واو ونون في حالة الرفع ، وياء ونون في حالة النصب والجر .
الأسماء الخمسة : وهي أبوك ، أخوك ، حموك ، فوك ، وذو مال .
الأفعال الخمسة كل فعل مضارع اتصل به ضمير تثنية أو ضمير جمع أو ضمير المؤنثة المخاطب

الذي يعرب بالحركات ستة انواع :

الإسم المفرد : هو ماليس بمثنى ولا مجموعاً ولا ملحقاً بهما ولا من الأسماء الخمسة - ( محمد) .
جمع التكسير : هو مادل على أكثر من اثنين وتغير بناء مفرده بزيادة أو نقص أو تغيير شكل - ( رجال( .
جمع المؤنث السالم هو ما جمع بألف وتاء مزيدتين - ( مسلمات)  .
الاسم الذي لا ينصرف : هو الذي لا ينوّن لكونه أشبه بالفعل في وجود علتين فرعيتين ، ترجع إحداهما إلى اللفظ والأخرى إلى المعنى   .
(حضر أحمد)
الفعل المضارع الصحيح الآخر : هو كل فعل مضارع آخره حرف صحيح ، ولم يتصل بآخره شيء مما يوجب بناءه أو ينقل إعرابه .
الفعل المضارع المعتل الآخرهو ماكان آخره حرف من حروف العلة الثلاثة وهي : الألف والواو والياء : 

 الأفعال
 الأفعال ثلاثة 
ماضٍ                      مضارع                       أمر
 الفعل الماضي :  هو مادل على حصول شيء في زمن قد مضى وانقضى ، وقبل تاء التأنيث الساكنة أو تاء الفاعل 
 الفعل الأمر : هو ما دل على الطلب وقبل ياء المؤنثة المخاطبة 
 الفعل المضارع : هو ما دل على حصول شيء في زمن يحتمل الحال أو أو الإستقبال 

 الأسماء المرفوعة

 المرفوعات من الأسماء سبعة
 الفاعل ، نائب الفاعل ، المبتدأ ، الخبر  اسم كان وأخواتها ، خبر إن وأخواتها  التابع للمرفوع

الفاعل : هو من أو جد الفعل ، وهو الاسم المرفوع المذكور قبله فعله واقع منه أو قائم به. نحو: ضَرَبَ الضابطُ اللصَ  
نائب الفاعل هو الاسم المرفوع الذي حذف الفاعل وأقيم هو مقامه ووقع بعد الفعل مغير الصيغة . نحو :ضُرِبَ اللصُ
المبتدأ : هو الاسم المرفوع العاري عن العوامل اللفظية .نحو : الفلاحُ نشيطٌ
الخبر :  هو الجزء الذي تتم به الفائدة مع المبتدأ .نحو: الشمس مشرقة 
اسم كان وأخواتها كان - أمسى - أصبح - أضحى - ظل - بات - صار - ليس - مازال - ما فتي - ما برح.
ما انفك .نحو :أصبح الفلاحُ قويا.
خبر إن وأخواتها : إنّ - وأنّ - وكأنّّ - ولكنّ - وليت - ولعل ولا النافية للجنس.نحو : إن محمدا نشيطٌ ، ولا طالب مهملٌ
التابع للمرفوع :  هي أربعة أشياء : النعت ، العطف ، التوكيد ، البدل 
النعت  وهو التابع الذي يكمل متبوعه بدلالته على معنى فيه أو فيما يتعلق به : مثل : جاء الطالبُ المثاليُّ ، . وقال تعالى : ( وقال رجلمؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله) 
العطف وهو تابع يتوسط بينه وبين متبوعه أحد الأحرف الآتية : الواو الفاء - ثم - حتى - أو - أم - بل - لكنْ - لا…كقوله تعالى : ( قل لا يستوي الخبيث والطيبُ وقوله سبحانه :( يا آدم اسكن أنت وزوجُك الجنة ) وقوله : أنا وكافلُ اليتيم كهاتين في الجنة) .
 التوكيد التوكيد نوعان : لفظي : وهو عبارة عن إعادة اللفظ بعينه ، نحو :جاء محمد محمد  
و                             .معنوي : وله سبعة ألفاظ مرتبطة بضمير المؤكَّد : نفس - عين -كلا - كلتا - كل - جميع - عامة . نحو : جاء مدرسنا نفسه ومعه الخيركله . قُتل المجرمان كلاهما ، فَكُرِّم الضباط عامتهم
البدل وهو التابع المقصود بالحكم بلا واسطة ، وهو ثلاثة أنواع : مطابق - بعض من كل - اشتمال .
مطابق نحو : نجح أخوك محمد .
بعض من كل نحو: ظهرت السفينة شراعها.
اشتمال نحو : أعجبتني الفتاة حياؤها 
.
 الأسماء المبنية

 الضمائر ، اسم الإشارة ، الاسم الموصول ، اسم الإستفهام ، أسماء الشرط ، أسماء الأفعال

 الضمائر : جمع ضمير وهو مادل على متكلم أو على مخاطب أو على غائب .
 الاسم الموصول : هو ما أحتاج إلى صلة وعائد . أي إلى جملة تتصل به وضمير فيها يعود عليه .
 اسم الإشارة : هو ما وضع لمشار إليه .
 اسم الاستفهام : هو الاسم الذي يستفهم به عن شيء من الأشياء .

 اسم الشرط : هو الاسم الذي يؤدي معنى إنْ الشرطية .

 اسم الفعل : هو الاسم الذي ناب عن الفعل معنى أو استعمالا .


الأسماء المنصوبة

الأسماء المنصوبة ثلاثة عشر
المفعول به ، المصدر ، المفعول فيه ، المفعول لأجله ، والمفعول معه ، الحال ، التمييز ، المستثنى ، خبر كان وأخواتها ، اسم إن وأخواتها ، اسم لا ، المنادى ، التابع للمنصوب .

 المفعول به : هو الاسم المنصوب الذي يقع عليه الفعل .

 المصدر : هو الاسم المصدر الفضلة المؤكد لعامله أو المبين لنوع عامله أو عدده .

المفعول فيه :  ظرف الزمان - ظرف المكان : ان دل على زمان فهو ظرف زمان وإن دل على مكان فهو ظرف مكان .

 الحال :  هو الاسم المنصوب المفسر لما أنبهم من الهيئات أي المبين لحال الفاعل والمفعول .

المنادى : هو الاسم المطلوب إقباله بياء أو إحدى أخواتها .

المفعول معه :  هو الاسم المنصوب المذكور بعد واو بمعنى مع لبيان من فُعِلَ معه الفعل .

 المفعول لأجله : هو الاسم المنصوب الذي يذكر سببا لوقوع الفعل .

 المستثنى : هو الاسم المذكور بعد إلا أو أحد أخواتها مخالف لما قبلها نفيا وإثباتا .

التمييز : هو الاسم المنصوب  المفسر لما أنبهم من الذوات أو النسب .

 اسم لا : هو الاسم الواقع بعد ( لا ) التي تكون نصا في نفي الجنس .
اسم لا النافية للجنس على ثلاثة أشكال

أ) غير مضاف : وهو يُبني على ما يُنصبُ به ، مثل :
لا رجلَ في الدار : رجل اسم لا النافية للجنس مبني على الفتحة
لا رجلين في الدار : رجلين اسم لا النافية للجنس مبني على الياء
لا رجالَ في الدار : رجال اسم لا النافية للجنس مبني على الفتحة
لا معوقتين في الأسرةِ : معوقتين اسم لا النافية للجنس مبني على الياء لأنه مثنى
لا معوقين في الأسرةِ : معوقين اسم لا النافية للجنس مبني على الياء لأنه جمع مذكر سالم
لا  معوقاتِ في الأسرة : معوقاتِ اسم لا النافية للجنس مبني على الكسرة


ب) الشكل الثاني أن يكون اسمها مضافاً ، فإذا كان كذلك فإنه يكون معربا منصوبا ، مثل :لا رجلَ سوءٍ محبوبٌ : رجل اسم لا النافية للجنس منصوب علامته الفتحةلا رَجُلَيْ سوءٍ محبوبون : رجلي اسمها منصوب علامته الياء لانه مثنىلا مُهْمِلَيْ واجبهم ناجحون : مهملي اسمها منصوب علامته الياء لانه جمع مذكر سالملا مهملاتِ واجِبِهِنَّ ناجحاتٌ : مهملات اسم لا النافية للجنس منصوب علامته الكسرةج) الشكل الثالث لاسم (لا) النافية للجنس هو الشبيه بالمضاف : وهو ما اتصل به شييتمم معناه ، وهو معرب .
مثل : لا سيئاً فعلُه حاضرٌ
لا نافية للجنس حرف مبني على السكون
سيئا : اسم لا النافية للجنس منصوب علامته تنوين الفتح
فعل : فاعل للصفة المشبهة (سيئا) وهو مضاف
هـ : في محل جر بالإضافةح
حاضر : خبر لا النافية للجنس مرفوع

ومثل : 
لا مذموما خُلُقُهُ بيننا
مذموما : اسم لا منصوب علامته تنوين الفتح


 التابع للمنصوب :  أربعة أنواع : النعت - العطف - التوكيد - البدل 

النعت ( الصفة )
وهو التابع الذي يكمل متبوعه بدلالته على معنى فيه أو فيما يتعلق به : مثل :
- رأيت الطالب المثالي  .
- كرم مدير الجامعة الطالبات المتفوقات .
- إن العلم النافع يبني الأمم .
العطف
وهو تابع يتوسط بينه وبين متبوعه أحد الأحرف الآتية : الواو الفاء - ثم - حتى - أو - أم - بل- لكنْ - لا…
كقوله تعالى : إن الصفا والمروة من شعائر الله .
وقولنا : رأيتك أنت وأخاك بالأمس .
وقولنا : قرأت الكتاب والقصة وأنا بالطائرة .
التوكيد
التوكيد نوعان : لفظي : وهو عبارة عن إعادة اللفظ بعينه ، نحو : لعل محمدا محمدا ناجح .
ومعنوي : وله سبعة ألفاظ ملحقة بضمير المؤكَّد: نفس – عين-كلا - كلتا - كل - جميع - عامة .نحو : رأيت مدرسنا نفسَهوإن معه الخير كلَّه - قتل الضابط المجرميْن كليهما .
البدل
وهو التابع المقصود بالحكم بلا واسطة ، وهو ثلاثة أنواع : مطابق - بعض من كل - اشتمال .
- مطابق نحو : رأيت أخاك محمدا .
- بعض من كل نحو: حفظت القصيدة نصفها .
- اشتمال نحو : عاينت الفتاة حياءها .
 الأسماء المجرورة

 الأسماء المجرورة ثلاثة
مجرور بالحرف - مجرور بالإضافة - تابع للمجرور

المجرور بالحرف : هو ما تَقَدَّمَهُ أحد حروف الجر .
المجرور بالإضافة :  هو الاسم الذي أضيف إليه اسم ، ونُزِّل الثاني من الأول مضافاً والثاني مضافاً إليه .
التابع للمجرور :  أربعة أشياء : النعت - العطف - التوكيد - البدل


























No comments:

Post a Comment